التاريخ : 22 أكتوبر, 2019 | الوقت الان : 7:38 ص
سلايدرمنوعــات
سارة عيدان تستنجد باسرائيل لمنع اسقاط جنسيتها العراقية وتوجه رسالة لترامب
11 يوليو, 2019 | 9:52 ص   -   عدد القراءات: 406 مشاهدة
سارة عيدان تستنجد باسرائيل لمنع اسقاط جنسيتها العراقية وتوجه رسالة لترامب


شبكة الموقف العراقي

دعت ملكة جمال العراق السابقة، سارة عيدان، الخميس، اسرائيل والولايات المتحدة الامريكية والامم المتحدة، للتدخل بمنع اسقاط جنسيتها العراقية.

وقالت عيدان في سلسلة تغريدات على حسابها في “تويتر” إن “لجنة الأمن والدفاع في مجلس النواب العراقي أعلنت دعمها لدعوات تطالب بإسقاط الجنسية عنها ومنع دخولها أراضي البلاد والعودة إليها بسبب تصريحاتها المتعلقة بإسرائيل”.

وأضافت عيدان أن “العراق قد دحض منذ أسبوعين أقوالي في الأمم المتحدة بأنني لا أمتلك حرية التحدث عن إسرائيل، والآن هم يأخذون جنسيتي. هذا غير إنساني. أنا عاجزة عن الكلام”.

وتابعت: “قاتلت إلى جانب الولايات المتحدة لإنهاء الاستبداد وجلب الديمقراطية للعراق، مبيناً أن “حرية التعبير هي أساس الديمقراطية ويجب حمايتها”.

ودعت عيدان التي تحمل الجنسيتين العراقية والأمريكية، الأمم المتحدة والرئيس الأمريكي دونالد ترامب إلى “التحقيق في قرار سحب الجنسية ووضع حد لهذا الانتهاك وحماية حقوقها كمواطنة أمريكية عراقية”.

وأكدت في تغريدة أخرى: “يجب أن أناضل للحفاظ على الجنسية لأن هذه معركة ليست فقط من أجل حقوقي ولكن أيضا ضد معاداة السامية، آمل بأن تتدخل كل من إسرائيل والولايات المتحدة لمواجهة هذا القرار”.

وكانت لجنة الأمن والدفاع البرلمانية، قد علقت الثلاثاء 9 تموز 2019، على دعوات طالبت بإسقاط الجنسية العراقية عن سارة عيدان ملكة جمال العراق سابقا، بسبب دفاعها عن اسرائيل.

وقال عضو اللجنة علي الغانمي، في حديثه لـ(بغداد اليوم)، ان “ما تقوم به سارة عيدان ملكة جمال العراق السابقة (جريمة)، يحاسب عليها القانون، وعلى الجهات المختصة متابعة، ما تقوم وتفعله “.

وبين الغانمي ان “عقوبة ما تقوله وتعمله سارة عيدان، اذا كان يصل الى اسقاط الجنسية العراقية عنها، فنحن ندعم ذلك، بل نحاسب من لا يفعل ذلك ويطبق القانون، لكن على الجهات المختصة، ان تقول كلمتها هل هذه الجريمة تتطلب سحب الجنسية او منع دخول البلاد، فذلك يجب ان يكون وفق القوانين، لا وفق الاهواء والدعوات”.

ودعا عدد من المدونون والناشطون على مواقع التواصل الاجتماعي في وقت سابق، الى إسقاط الجنسية العراقية عن سارة عيدان ملكة جمال العراق سابقا، بسبب مواقفها وزيارتها الى اسرائيل.

وانتقدت عيدان ، حكومة بلادها وحركة “حماس” الفلسطينية ووصفتها بالإرهابية ودافعت بشدة عن ” اسرائيل ” معتبرة أن للدول العربية مصالح مشتركة معها.

وخلال جلسة لمجلس حقوق الانسان التابع للأمم المتحدة في جنيف والتي عقدت يوم 7 تموز 2019 ، انتقدت عيدان حكومة بغداد لعدم دعمها لها بعد تلقيها تهديدات بالقتل بسبب صورة جمعتها مع ملكة جمال “إسرائيلية”.

وقالت: “طلب مني إزالتها و أجبرت على التنديد بالسياسات الإسرائيلية، لقد تلقيت تهديدات بالموت، منذ ذلك الحين لم أعد قادرة على العودة إلى وطني، لماذا فشلت الحكومة العراقية بالتنديد بالتهديدات، أو السماح لي بحرية التعبير” بحسب تعبيرها .

واعتبرت عيدان أن الصراع العربي-الإسرائيلي “ليس مبنياً على خلافات سياسية حقيقية وإنما متجذرا بعمق في أنظمة معتقدات “معادية للسامية” تدرس في الدول الإسلامية”.

و تابعت: “لماذا لم يتحدثوا أبدا عن أن منظمة حماس الإرهابية التي أطلقت أكثر من 700 صاروخ على الإسرائيليين في عطلة أسبوع واحدة”، وفق تعبيرها .

0