التاريخ : 26 مارس, 2019 | الوقت الان : 4:00 ص
عين على الميدان
“أنصار الله” تقصف مقرا للتحالف في الحديدة غربي اليمن
12 مارس, 2019 | 3:37 م   -   عدد القراءات: 80 مشاهدة
“أنصار الله” تقصف مقرا للتحالف في الحديدة غربي اليمن


شبكة الموقف العراقي

ا

قصفت جماعة “أنصار الله”، اليوم الثلاثاء، مقرا لقوات التحالف العسكري العربي في محافظة الحديدة غربي اليمن.

القاهرة- سبوتنيك. وقال الناطق باسم عمليات تحرير الساحل الغربي القيادي في ألوية العمالقة الموالية للجيش اليمني، وضاح الدبيش، على صفحته في “فيسبوك”، إن “الحوثيين شنوا قصفا بصواريخ الكاتيوشا على مقر قوات التحالف العربي شمال الجاح جنوب الحديدة”.


الحوثي ينتقد الأمم المتحدة ويتهمها بالتستر على التحالفوفيما أشار الدبيش إلى أن القصف الصاروخي لم يسفر عن أي خسائر بشرية أو مادية، لكنه اعتبر أنه يعد “مؤشرا خطيرا واثباتا على إغلاق باب الاتفاق والمشاورات”.

ودعا الدبيش المبعوث الأممي لليمن مارتن غريفيث، ورئيس لجنة تنسيق إعادة الانتشار في الحديدة الفريق مايكل لوليسغارد إلى إعلان الحوثيين طرفا معطلا للسلام.

وتقود السعودية تحالفا عسكريا عربيا في اليمنينفذ، منذ 26 مارس/ آذار 2015، عمليات لدعم قوات الجيش الموالية للرئيس اليمني عبد ربه منصور هادي لاستعادة مناطق سيطرت عليها جماعة “أنصار الله” في يناير/ كانون الثاني من العام ذاته.

وبفعل العمليات العسكرية المتواصلة، يعاني اليمن أسوأ أزمة إنسانية في العالم، إذ قتل وجرح الآلاف بحسب الأمم المتحدة، كما يحتاج 22 مليون شخص، أي نحو 75% من عدد السكان، إلى شكل من أشكال المساعدة والحماية الإنسانية.

وتوصل وفدا الحكومة وجماعة “أنصار الله” في ستوكهولم، في ديسمبر/ كانون الأول 2018، برعاية أممية، إلى اتفاقات تهدف لتخفيف وطأة الصراع الدائر في البلاد على المدنيين وتهدئة القتال المتواصل منذ نحو أربع سنوات.

وصوت مجلس الأمن الدولي بالإجماع، على قرار أممي يدعم اتفاق السويد حول اليمن، ويأذن للأمين العام للأمم المتحدة، بنشر فريق مراقبين أولي في مدينة وموانئ الحديدة.

ودعا القرار الأطراف اليمنية إلى تنفيذ اتفاق ستوكهولم، وفقا للجداول الزمنية المحددة فيه، وشدد على الاحترام الكامل لوقف إطلاق النار المتفق عليه في محافظة الحديدة، وإعادة الانتشار المتبادل للقوات إلى مواقع متفق عليها خارج المدينة والموانئ، وإزالة أي مظاهر عسكرية من المدينة.

0