التاريخ : 18 أبريل, 2019 | الوقت الان : 9:28 م
ملفات خاصة
مواقع الطمر الأميركية للمخلفات المشعة تهدد حياة الملايين في العراق
12 فبراير, 2019 | 2:54 م   -   عدد القراءات: 273 مشاهدة
مواقع الطمر الأميركية للمخلفات المشعة تهدد حياة الملايين في العراق


شبكة الموقف العراقي

ما أن أعلنت النسب المرتفعة لمرض السرطان في العراق حتى بدأت تتكشف معالم التورط الأميركي في استخدام المواد المشعة سواء كان ذلك في القصف أو في طمر المخلفات الحربية الملوثة.

تقرير قناة فوكس نيوز الأميركية كشف عن وجود حفرة كبيرة بالقرب من معسكر التاجي شمال بغداد يستخدمها الجيش الأميركي لحرق المخلفات الحربية المشعة ، فيما كشفت برلمانية عراقية عن وجود مناطق للطمر السري في صحراء الأنبار والرزازة والسماوة والتي تستخدم حتى الآن رغم احتوائها على مواد إشعاعية تهدد حياة المواطنين بالإصابة بإمراض وبائية وسرطانية.

إضافة الى ذلك كشفت التقارير الحقوقية عن وجود ثلاثمئة موقع ملوث بالاشعاع واليورانيوم المنضب بنسبة عالية تفوق بمئة مرة ما مسموح به عالميا وتنتشر في محافظات بغداد والمثنى وصلاح الدين ونينوى والبصرة وميسان وذي قار والأنبار.

ويمثل استخدام اميركا للأراضي العراقية في طمر المخلفات الحربية والمواد المشعة انتهاكاً صارخاً للاتفاقية الأمنية المبرمة مع العراق والمتعلقة بتوفير الدعم للجيش بالتدريب والتسليح.

ومن هنا بدأت لجان البرلمان المعنية بالعمل على مفاتحة الحكومة في هذه الأزمة الخطرة فيما بينت أنها ستذهب لإتخاذ إجراءات رادعة وإقامة الدعوى الدولية ضد واشنطن، في وقت يواجه العراق خطر كارثة بيئية تهدد حياة الملايين من العراقيين تتطلب وقوف الجميع أمام المسؤولية.

0