التاريخ : 22 أبريل, 2018 | الوقت الان : 7:26 م
الأخبار السياسية
هوشيار عبدالله يطالب الحكومة الاتحادية إلى اعتماد آلية جديدة لصرف رواتب الموظفين في إقليم كردستان
2 يناير, 2018 | 5:59 م   -   عدد القراءات: 212 مشاهدة
هوشيار عبدالله يطالب الحكومة الاتحادية إلى اعتماد آلية جديدة لصرف رواتب الموظفين في إقليم كردستان


شبكة الموقف العراقي

طالب النائب عن كتلة التغيير “هوشيار عبدالله” اليوم الثلاثاء، الحكومة الاتحادية إلى اعتماد آلية جديدة لصرف رواتب موظفي وزارتي التربية ولصحة في إقليم كردستان، متهماً الأحزاب الكردستانية الكبيرة باستخدام رواتب الموظفين “أداة للتنافس السياسي”.

وقال “عبدالله” في بيان اطلع عليه “الموقف العراقي” ان على الحكومة الاتحادية أن توزع رواتب موظفي وزارتي الصحة والتربية في إقليم كردستان بشكل مباشر من خلال آلية جديدة تتضمن التنسيق مع المصارف الموجودة في الإقليم ، مبيناً أن هذه الطريقة هي الأضمن في توزيع رواتب الموظفين بشكل كامل، خصوصاً وأن هناك أنباء تفيد بأنه في حال توزيعها من قبل حكومة الاقليم سيتم استقطاع ربعها أو نصفها.

وتابع “عبدالله” نحن في حركة التغيير نسعى للنأي بالموظفين في الاقليم عن التجاذبات السياسية وخصوصاً بين الاقليم والحكومة الاتحادية، وقد آن الأوان لكي يشعر الموظف في الاقليم بأن مصدر معيشته في أمان مهما حصل، موضحاً أن “رواتب موظفي الإقليم وللأسف كانت تستخدم طيلة السنوات الماضية كأداة للتنافس السياسي من قبل الاحزاب الرئيسية، وقد وصل الحال في كثير من الأحيان الى فصل موظفين بسبب تصويتهم لجهة معينة، وهذه السياسة تم تطبيقها بشكل واسع ضد حركة التغيير بعد كل انتخابات.

وأعرب “عبدالله” عن أمله في أن يتم توزيع رواتب موظفي كافة الوزارات في الاقليم في مواعيد منتظمة وبشكل كامل دون أية استقطاعات، فهذا أبسط حق من حقوق الموظف ، مشدداً على ضرورة أن تقوم الحكومة الاتحادية بمسؤولياتها تجاه المواطنين في إقليم كردستان، وأن تراعي أحوالهم المعيشية خصوصاً في خضم الأزمة المالية الخانقة التي يمر بها الإقليم .