التاريخ : 19 أكتوبر, 2018 | الوقت الان : 3:24 ص
الأخبار المحلية
العراق يحدد نيسان المقبل موعداً لعقد المؤتمر الدولي لإعادة إعمار المناطق المحررة
20 فبراير, 2016 | 2:47 م   -   عدد القراءات: 119 مشاهدة
العراق يحدد نيسان المقبل موعداً لعقد المؤتمر الدولي لإعادة إعمار المناطق المحررة


شبكة الموقف العراقي

 

حدد صندوق إعادة إعمار المناطق المتضررة من الإرهاب، شهر نيسان المقبل، موعداً لعقد المؤتمر الدولي لإعادة إعمار المناطق المحررة في الأردن، فيما دعا وزارة الخارجية إلى توجيه سفراء العراق بالتنسيق مع حكومات البلدان التي يتواجدون فيها لحثهم على حضور الاجتماع.

وقال رئيس الصندوق عبد الباسط تركي سعيد في بيان على هامش ترؤسه الاجتماع السادس للجنة التحضيرية للمؤتمر الدولي لإعادة إعمار المناطق المتضررة من الإرهاب في مقر الصندوق، إن “اللجنة اتفقت، على تحديد يومي الـ16 والـ17 من نيسان المقبل موعداً لعقد المؤتمر الدولي للمانحين، في الأردن”.

وأضاف تركي، أن “اللجنة التحضيرية المكونة من محافظي المناطق المتضررة إضافة إلى ممثلين عن الوزارات الساندة، اتفقوا على توجيه الدعوات لحضور المؤتمر بعد استحصال موافقة رئيس الوزراء حيدر العبادي على توصيات الاجتماع، على أن تقوم وزارة الخارجية بتوجيه الدعوات أو مجلس الوزراء (مكتب رئيس الوزراء)”.

ودعا رئيس الصندوق، وزارة الخارجية إلى “توجيه سفراء العراق بالتنسيق مع حكومات تلك البلدان لغرض حثهم على حضور الاجتماع، فضلاً عن تكثيف الجهود من قبل الجميع لإنجاح المؤتمر وعقد اجتماعات مكثفة وتشكيل لجان فرعية تقوم بذلك وتتحرك بسرعة”.

وكان رئيس صندوق إعادة إعمار المناطق المتضررة من الإرهاب عبد الباسط تركي شدد، في (17 من شباط 2016)، على ضرورة دعم المناطق التي حررت من (داعش)، وفيما لفت إلى عقد مؤتمر دولي للمانحين لإعمار هذه المناطق وتقليل العبء المالي على الحكومة العراقية، أكد البدء بمناطق محافظتي ديالى وصلاح الدين بعد توفر قرض البنك الدولي والبالغ 350 مليون دولار.

 

ويحتاج العراق إلى أموال طائلة لإعادة إعمار مناطقه التي تم تحريرها من سيطرة (داعش)، بعدما تضررت هذه المناطق بشكل واسع خصوصاً أنها تشمل أكثر من ثلاث محافظات فيما مازالت الموصل ومناطق أخرى تحت سيطرة داعش مما يستوجب توفير أموال أكثر تحسباً لإعمار المناطق التي يتم تحريرها.