التاريخ : 18 يوليو, 2018 | الوقت الان : 7:45 ص
بروجكتر
القيادة العامة بين “مطرقة ضحايا الشيعة في الجيش وسندان بكاء السنة على المدنيين”
27 مارس, 2017 | 12:03 م   -   عدد القراءات: 598 مشاهدة
القيادة العامة بين “مطرقة ضحايا الشيعة في الجيش وسندان بكاء السنة على المدنيين”


شبكة الموقف العراقي

بقلم : المحلل السياسي ” باسم العوادي”

أوقفت العمليات القتالية في الموصل استجابة لضغط دولي وداخلي بعد ان تصاعدت صيحات الخسائر الكبيرة في عدد القتلى المدنيين من أهل الساحل الايمن، في الموصل.

لايوجد إحصاء دقيق ولاتوجد معلومات دقيقة عن اجهزة متابعة استخبارية مثلا عن طبيعة الخسائر المدنية لكن الموضوع تصاعد فجأة بعد ان تم الترويج لضربة جوية قيل ان التحالف الدولي قد قام بها أدت الى مقتل اكثر من 200 من المدنيين الأبرياء في الجانب الأيمن، واعتذر التحالف الدولي عن الحادث وأوقفت القوات العراقية العمليات لحماية المدنيين والأبرياء وإجراء تغييرات جوهرية على خطة الإقتحام من جديد لتحقيق أقصى قدر من النظافة العملياتية العسكرية كما حصل في الجانب الأيسر ـ ملثما يقولون ـ مع العلم ان الجانب الأيسر هو موضوع مختلف تماما عسكريا وقتاليا، فداعش اليوم تقاتل في آخر مساحة لها وليست كما كانت تقاتل في عموم المدينة قبل أشهر لذلك فهي تستخدم إخر ستراتيجيتها العسكرية في القتال حتى النهاية وهي التحصن بالإبرياء والمدنيين.