التاريخ : 23 أبريل, 2018 | الوقت الان : 4:43 م
الاخبارالرئيسيةتقارير خاصة
تقرير مصور : شوارع الموصل ترتوي بدماء أبنائها .. والقتل مصير كل من يخالف داعش
1 أكتوبر, 2015 | 12:49 م   -   عدد القراءات: 566 مشاهدة
تقرير مصور : شوارع الموصل ترتوي بدماء أبنائها .. والقتل مصير كل من يخالف داعش


شبكة الموقف العراقي

الموقف العراقي – خاص / تحت أنظار الأهالي و وسط الساحات العامة وتحت عين الشمس التي ما عادت تشهد في (الموصل) الحدباء سوى سفك الدماء تحت عنوان الخلافة ، تقف إحدى عربات فرقة (الحسبة) التابعة لـ(داعش) ليترجل منها عدد من (المرتدين) كما تشاع تسميتهم في الأوساط هناك ، ليلقوا حتفهم بالنحر أو رمياً بالرصاص وفق ما يقرره قاضي الحدود والجنايات في (المحكمة الإسلامية في ولاية نينوى) والمُكنى بـ(أبو بكر) .

تقوم (الحسبة) وبشكل شبه يومي بإعدام عدد من الشباب بحجة الردة ، إلا إن من يشهد الإعدام يعلم علم اليقين إن لا تُهمة ولا جناية للمعدوم سوى إنه قد خرج عن بيعة (أمير المؤمنين البغدادي) برفضه للقتال ، أو حاول الهرب من (الولاية) دون إذن مسبق من (دار الخلافة) ، وبهذه التهم وغيرها يُستحق القتل وحز الرقاب . 

توثق (الموقف العراقي) في تقريرها المصور ، قيام فرقة (الحسبة) بإعدام ثلاثة شباب من أهالي محافظة نينوى بتهمة الردة ، و وفق مصدر من داخل المحافظة ، فإن (الحسبة) قامت بإعدام العشرات من أفراد التنظيم مؤخراً بتهمة الخيانة ومحاولة الإنقلاب على (الخليفة البغدادي) خصوصاً بعد إزدياد الضربات الجوية لمقرات وتجمعات التنظيم والتي دائماً ما يربطها التنظيم بوجود خيانة أو وشاية بين أفراده  .